السبت , 27 مايو 2017
الرئيسية » مقارنات اديان » النبي محمد صاحب الإسم العجيب .. وخاتم النبوة على كتفه
محمد-خاتم-الانبياء

النبي محمد صاحب الإسم العجيب .. وخاتم النبوة على كتفه

 

 

هل تذكرون بحيرا الراهب حينما نظر خاتم النبوة على كتف النبي؟ وقولته المشهورة لأبي طالب .. هل تذكرون العلامة الأخيرة التي أراد بها سلمان التأكد من صدق الرسول؟ .. هل تريدون أن تعلموا كيف تأكد حيي بن أخطب من شخصية النبي محمد؟ .. تعالوا معا لنرى كيف أن النبي اشعياء يتنبأ عن النبي محمد .. هيا بنا نقرأ اشعياء9 : 6-7 ..

“لانه يولد لنا ولد ونعطى ابنا وتكون الرياسة على كتفه ويدعى اسمه عجيبا مشيرا الها قديرا ابا ابديا رئيس السلام. لنمو رياسته وللسلام لا نهاية على كرسي داود وعلى مملكته ليثبتها ويعضدها بالحق والبر من الآن الى الابد. غيرة رب الجنود تصنع هذا”

يولد لنا ولد ونعطى ابنا .. سيولد لنا نحن نسل ابراهيم و الذي أعطاه الله عهدا أبديا له ولنسله لتتبارك به الأمم.

وتكون الرياسة على كتفه .. هذا الإبن يكون على كنفه خاتم النبوة.

ويدعى اسمه عجيبا مشيرا .. ولم يتسمى باسمه أحد من قبل .. نعم إنه محمد

الها قديرا ابا ابديا رئيس السلام. سيدا قويا يقول أفشوا السلام بينكم .. “وإن جنحوا للسلم فاجنح لها وتوكل على الله”

ملحوظة هامة: كلمة إله وردت كثيرا في الكتاب المقدس لتدل على النبي موسى واليهود والقضاة:
الكتاب المقدس يقول كان موسى النبي إلها
سفر الخروج 4: 166 يقول “وَهُوَ هارون يُكَلِّمُ الشَّعْبَ عَنْكَ (يا موسي). وَهُوَ يَكُونُ لَكَ فَماً وَأَنْتَ تَكُونُ لَهُ إِلَهاً”
الكتاب المقدس يقول كان موسى النبي إلها …..مرة ثانية
سفر الخروج 7:11 يقول “فَقَالَ الرَّبُّ لِمُوسَى: انْظُرْ! أَنَا جَعَلْتُكَ إِلَهاً لِفِرْعَوْنَ. وَهَارُونُ أَخُوكَ يَكُونُ نَبِيَّكَ”

الكتاب المقدس يقول كان اليهود الهة
في سفر المزامير 82: 6 “أَنَا قُلْتُ إِنَّكُمْ آلِهَةٌ وَبَنُو الْعَلِيِّ كُلُّكُمْ.”
الكتاب المقدس يقول كان القضاة الهة
” الخروج 22: 88 “وَإِنْ لَمْ يُوجَدِ السَّارِقُ يُقَدَّمُ صَاحِبُ الْبَيْتِ إِلَى اللهِ “أي إلى القاضى” لِيَحْكُمَ هَلْ لَمْ يَمُدَّ يَدَهُ إِلَى مُلْكِ صَاحِبِهِ.

ومن العجيب أن النصارى الذين قالوا عن يسوع الناصري أنه هو الله وابن الله والروح القدس والإنسان وابن الإنسان والنبي والرسول والمخلص والديان والمبارك والملعون والمرسل لبني اسرائيل والمرسل للعالم ويسوع وعمانوئيل .. يقولون أن هذه النبؤة عن يسوع الناصري ايضا ؟ .. وإنني اسألكم ايها النصارى بما انكم تقولون أن يسوع هو الله .. وهل الله يولد؟ .. أليس هو الأزلي؟ وهل الله ولد؟.. وهل الله ابن لبني إسرائيل .. نسل إبراهيم؟ .. ثم أي رياسة كانت ليسوع على كتفه؟

إنه من المؤكد أن أياً من هذه الأسماء عجيبا أو مشيرا لم يتسم به المسيح فأين سمي اسما عجيباً أو مشيراً؟ إن اسم المسيح ابن مريم هو يشوع “باليهودية” ولقد كان هذا الإسم منتشرا في بني اسرائيل و كان لنبي آخر من قبله من انبياء بني اسرائيل هو يشوع بن نون فتى موسى النبي وله سفر يسمى سفر يشوع “يشوع يعني الله مخلص”

ثم إن المسيح ابن مريم لم يملك على قومه يوماً واحداً .. بل كان فاراً من بني إسرائيل حتى بعد قيامته التي تؤمنون بها ايها النصارى .. خائفاً من بطشهم كما هرب من قومه حين أرادوه أن يملك عليهم. “وأما يسوع فإذ علم أنهم مزمعون أن يأتوا ويختطفوه ليجعلوه ملكاً انصرف أيضاً إلى الجبل وحده” يوحنا 6/15

ثم إن إشعياء يتحدث عن رئيس السلام .. وهو لا ينطبق على الذي نسبت إليه الأناجيل أنه قال: ” لا تظنوا أني جئت لألقي سلاماً على الأرض ما جئت لألقي سلاماً ” متى 10 : 34 – 36 ويقول في انجيل لوقا 12: 49-53 “جِئْتُ لأُلْقِيَ نَاراً عَلَى الأَرْضِ فَمَاذَا أُرِيدُ لَوِ اضْطَرَمَتْ؟ وَلِي صِبْغَةٌ أَصْطَبِغُهَا وَكَيْفَ أَنْحَصِرُ حَتَّى تُكْمَلَ؟ أَتَظُنُّونَ أَنِّي جِئْتُ لأُعْطِيَ سَلاَماً عَلَى الأَرْضِ؟ كَلاَّ أَقُولُ لَكُمْ! بَلِ انْقِسَاماً. فهل يسمى بعد ذلك رئيس السلام؟

و إشعياء يتحدث عن قدير وليس عن بشر محدود أخذه بعض اليهود والرومان وصلبوه وهو ايضا لا يقدر أن يصنع من نفسه شيئاً كما قال عن نفسه: ” أنا لا أقدر أن أفعل من نفسي شيئاً كما أسمع أدين” يوحنا 5: 30

ثم إن الكتاب المقدس يمنع أن يكون المسيح ملكاً على بني إسرائيل فقد حرم الله الملك على ذرية يهوياقيم “الياقيم” أحد أجداد يسوع بن مريم فقال الله فيه: “هكذا قال الرب عن يهوياقيم ملك يهوذا: لا يكون له جالس على كرسي داود .. وأعاقبه ونسله وعبيده على إثمهم ” إرميا 36 : 30 – 31. والمسيح ابن مريم بقولكم من ذرية هذا الملك الفاسق. فيهوياقيم أحد أجداد المسيح بالإضافة إلى انكم تقولون في متى أن المسيح من نسل زنى.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *